نقل المعلومة ليس ” مساً بكرامة الأمن “


المغرب يُتابع “صحفي” قضائياً لأنه نقل معلومةَ

قدمت منظمة العفو الدولية إلى المغرب في سياق المراجعة الدورية العالمية، توصيات في عدة مجالات يُمكنها أن تحدّ من الانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان، وضمنها ‘ الصحافة ‘ حيث طالبت المغرب بالإفراج فوراً وبلا قيد أو شرط عن جميع سجناء الرأي، وضمان تماشي جميع مواد قانون العقوبات وقانون الصحافة التي تجرِّم الممارسة السلمية للحقوق الأساسية في حرية التعبير والتجمع وتكوين الجمعيات والانضمام إليها مع واجبات المغرب الدولية حيال حقوق الإنسان، و إصدار الأوامر بإعادة المحاكمات لجميع من أدينوا استناداً إلى أدلة يشتبه في أنها قد انتزعت من خلال التعذيب أو إساءة المعاملة، ضمن إجراءات تلبي شروط المعايير الدولية للمحاكمة العادلة. متابعة قراءة نقل المعلومة ليس ” مساً بكرامة الأمن “

من السهل محاربة الدكتاتورية و من الصعب محاربة الصبيانية


الذي ينظر إلى تركيبة النظام السياسي المخزني القائم في البلاد، أول ما يُمكنه أن يفهمه أن الأرضية القائم عليها ما يُسمى بـ” المخزن ” مُتشبعة بأطنان كبيرة من العبث. متابعة قراءة من السهل محاربة الدكتاتورية و من الصعب محاربة الصبيانية

أصيلة.. حينما تتحول مدينة إلى ” الغنيمة “

في شمال المغرب، على شاطئ المحيط الأطلسي تقع مدينة أصيلة، سكان المدينة يحكون عن مدينتهم بكثير من الألم و التذمر و الإستياء عما تتخبط فيه المدينة من سوء تدبير و نهب خيراتها و غياب المرافق الإجتماعية و تدهور البنية التحتية، وإنتشار أحياء الصفيح و الفقر المدقع وغياب المدارس التعليمية و مصالح التطبيب.. متابعة قراءة أصيلة.. حينما تتحول مدينة إلى ” الغنيمة “

الأربعين مهرجاً

في أيام الملك الحسن الثاني تلك، كان للملك مجموعة تُسمى “الأربعين مهرجاً” (Les 40 bouffons ) يؤنسون الملك ويلقون عليه الشعر و يُضحكونه،وكانوا من حين إلى آخر يُسمح لهم بالخروج إلى الرباط وسلا، فكان وقعهم على الساكنةالبسيطةوالصغيرة حينها كوقع نجوم السينما.. لقد كان الحسن الثاني يجلس هؤلاء المؤنسين والمهرجين خلف ستار، أثناء تناوله طعام العشاء، فيشرعون في حكي نكتهم وقفشاتهم. متابعة قراءة الأربعين مهرجاً

المغرب : مديرية الأمن تُطالب بالحكم على صحفي بعدم مزاولة المهنة 10 سنوات

مرة أخرى، تتجه السلطات المغربية للقضاء من أجل اخراس الصحافيين في البلاد، حيث رفعت هذه المرة المديرية العامة للأمن الوطني دعوة قضائية ضد موقع اخباري معروف بخطه التحريري الجرئء الذي يحمل اسم ” بديل ” حيث التمس المدير العام للأمن الوطني، عن طريق دفاعه “محـمد الحسيني كروط”، من القضاء المغربي الحكم على “حميد المهدوي”، مدير موقع “بديل”  بعدم مزاولة مهنة الصحافة لمدة 10 سنوات، وأداء غرامة مالية قدرها 25 مليون سنتيم، على خلفية نشر الموقع لخمسة مقالات، تتعلق بـ”مقتل”، حسب رواية، و”وفاة” حسب رواية أخرى لشاب الحسيمة كريم لشقر. متابعة قراءة المغرب : مديرية الأمن تُطالب بالحكم على صحفي بعدم مزاولة المهنة 10 سنوات